شبكة رصد الإخبارية

من البدرشين للغردقة.. انتشار واسع لحوادث القتل وهذه أسبابها

مقتل سائحتين في الغردقة

شهدت الأيام الماضية انتشارًا لجرائم العنف، في مختلف محافظات مصر، والتي تنوعت بين جرائم سياسية واجتماعية، ونفسية.

وفيما يلي رصد لأبرز جرائم العنف خلال الأيام القليلة الماضية، وتحليل لأسباب انتشار هذه الجرائم.

هجوم البدرشين

قتل خمسة من أفراد الشرطة المصرية في هجوم على نقطة أمنية بمحافظة الجيزة، إلى الجنوب من العاصمة القاهرة.

وقال مصدر أمني إن نقطة أمنية في منطقة البدرشين تعرضت لهجوم أسفر عن مقتل ضابط وأمين شرطة، وثلاثة مجندين.

وأوضح المصدر أن ملثمين يستقلون دراجة نارية أطلقوا الرصاص من أسلحة آلية على النقطة الأمنية في الساعة السابعة صباحًا بالتوقيت المحلي.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

سائق الإسكندرية

نشبت مشاجرة بين سائق سيارة أجرة وبين صاحبها، عندما جلسوا لاقتسام الإيراد اليومي فى أحد المقاهي بالإسكندرية و نشأ خلاف بينهما علي 200 جنيه، فقام السائق بإطلاق النار علي زميله من مسدس ولقي مصرعه في الحال، ثم أطلق النار على نفسه إلا أنه لم يمت وتم نقله إلى مستشفى أبو قير بالإسكندرية.

أب يقتل نجله

أثار مقطع فيديو «صادم» لمواطن مصري يقوم بإطلاق النار على نجله في الشارع أمام والدته، بأسيوط جنوبي البلاد، الجمعة 14 يوليو 2017، غضب واستنكار نشطاء على شبكات التواصل الاجتماعي.

ويظهر في مقطع الفيديو للواقعة التي جرت الخميس، محاولة الأب الاعتداء على زوجته، التي تحمل طفلاً صغيراً، فحاول نجلها الأكبر الدفاع عنها بالوقوف في المنتصف بينهما، فقام الأب برفع سلاح ناري وأطلق منه عدة طلقات على الشاب فأرداه قتيلاً، أمام إحدى الصيدليات بشارع بمدينة منفلوط التابعة لمحافظة أسيوط (جنوب).

وعقب مقتل الشاب، قام الأب بالاعتداء على زوجته بالضرب قبل أن يتدخل عدد من أهالي المنطقة، ففر هارباً تاركاً جثة نجله، كما ترك زوجته التي دخلت في نوبة من الصراخ.

فيما اختبأ الطفل الصغير خلف المبنى الموجود يطل برأسه على أمه وجثمان أخيه لبعض الوقت، قبل أن يفر هارباً عندما اقترب منه القاتل، وفق ما يظهر بمقطع الفيديو.

مقتل سائحيتن

أعلن مصدر أمني مصري أن مسلحًا قتل سائحتين ألمانيتين وجرح أربعة أخريات من جنسيات مختلفة على شاطئ فندق في منتجع بالغردقة على البحر الأحمر. وبحسب وزارة الداخلية المصرية تسلل المسلح إلى شاطئ أحد الفنادق السياحية سباحة من خلال شاطئ عام مجاور، لينفذ جريمته.

قال مدير أمن محافظة البحر الأحمر اللواء محمد الحمزاوي لرويترز إن السائحتين اللتين قتلتا في هجوم بسكين الجمعة الماضية على شاطئ في مدينة الغردقة ألمانيتان.

وقالت للداخلية في وقت سابق إن ست سائحات أجنبيات أصبن في الهجوم، وأضافت أن الشرطة ألقت القبض على المهاجم وأنها تستجوبه للوقوف على دوافعه.

مقتل مجندين

وفي 9 يوليو الماضي، قتل شرطيان وأصيب تسعة آخرون في انفجار عبوة ناسفة استهدفت آلية عسكرية لقوات الأمن المركزي في مدينة العريش بشمال سيناء وذلك بعد ساعات من العمليات المسلحة التي أسفرت عن مقتل العشرات من جنود الجيش.

وذكر مصدر مسؤول بوزارة الداخلية المصرية أنه »أثناء مرور فوج أمني بمنطقة الصفا دائرة قسم رابع العريش مساء السبت الموافق 9 الجاري، انفجرت عبوة ناسفة أسفرت عن مقتل اثنين مجندين وإصابة 9 آخرين من قوة قطاع الأمن المركزى».

وأعلنت وزارة الداخلية في وقت سابق مقتل «16 مسلحًا في اشتباكات مع الشرطة بمحافظتي الإسماعيلية والجيزة» مضيفة أن «معظم القتلى متشددون هاربون على صلة بالهجمات التي وقعت مؤخرًا على قوات الجيش والشرطة في سيناء».

وأضاف بيان الداخلية أن معلومات توافرت عن «اضطلاع مجموعة من الكوادر الإرهابية بمحافظة شمال سيناء بإعداد معسكر تنظيمي لاستقبال العناصر المستقطبة حديثا لصفوفهم من مختلف محافظات الجمهورية وإخضاعهم لبرامج إعداد بدني وتدريب عسكري على استخدام الأسلحة النارية مختلفة الأنواع وتصنيع العبوات المتفجرة وصقلهم بدورات لتأهيل العناصر الانتحارية تمهيدا للدفع بهم لمواصلة نشاطهم العدائي بصفوف التنظيم».

 

خبير نفسي

ومن جانبه قال خالد حسين أستاذ علم الاجتماع، إن هناك العديد من الأسباب والدوافع أدت إلى انتشار الجرائم وحوادث القتل خلال الفترة الماضية.

وأوضح حسين في تصريح خاص لرصد أن دوافع هذه الجرائم تنقسم إلي قسمين، منها السياسي ومنها الاجتماعي، ورغم أن النتائج واحدة، وأن كلا القسمين يصنف على أنه عنف مجتمعي، ولكن الدوافع تختلف في كلا الحالتين.

وأشار حسين أن هناك العديد من الأسباب لانتشار هذه الجرائم خلال الفترة الماضية، أبرزها الأوضاع الاقتصادية، والعنف والعنف المضاد بين الأجهزة الأمنية، ومعارضيها.

وأكد حسين أن العنف الأمني سيولد بالتأكيد عنف مضاد، خاصة في ظل تأزم الوضع السياسي الحالي، واشتداد عنف الأجهزة الأمنية، كما أن موجة الغلاء، والتدهور الاقتصادي الذي طال جميع طبقات المجتمغ، فمن المؤكد أنه سبب رئيسي في انتشار العنف والجريمة، فقد أصبح القتل أمر بسيط من أشخاص ليس لهم تاريخ في عالم الجريمة.