شبكة رصد الإخبارية

العلاج المناعي يثبت فاعلية كبرى في التداوي من السرطان

يحاول الأطباء على مدار السنوات تطوير الأدوية الخاصة بمحاربة السرطان، وأحدث ما أثبت جدواه العلاج المناعي.

وهو ما أظهره البحث الأخير الذي اطلع عليه أكثر من 23 ألف خبير في أكبر مؤتمر أوروبي للأورام، وناقش الفاعلية الطويلة الأمد للعلاج المناعي في علاج النمو الثانوي للأورام الخبيثة بأن تكون ناجعة في علاج السرطان في مراحله المبكرة.

وفي مؤتمر الجمعية الأوروبية للأورام بمدريد، أكّدت شركة «أسترا زينيكا» أنّ عقارها «إمفينزي» ساعد مرضى بسرطان الرئة في مرحلة متوسطة منه؛ بحسب ما أظهرت نتائج التجارب الإكلينيكية.

وفي الوقت نفسه، أثبتت شركة «بريستول مايرز» أنّ عقارها «أوبديفو»، المستخدم في علاج أنواع متقدمة من السرطان، قد يمنع حدوث انتكاسات في العلاج من سرطان الجلد إذا اُستُخدم بعد الجراحة مباشرة، كما قالت وكالة أنباء رويترز.

وحاليًا، يُجرى تجريب العلاج المناعي للتأكد من فاعليته في تداوي أنواع مختلفة من السرطان.