شبكة رصد الإخبارية

سياسيون عن هجوم العريش: سلطة فاشلة حولت الإرهاب المحتمل إلى حقيقة

قدم سياسيون التعازي في قتلى كمين العريش، الذي راح ضحيته 18 من رجال الشرطة في انفجار عبوة ناسفة شمال سيناء.

وتصدر وسم «العريش» موقع التدوينات المصغر «تويتر»؛ منددين بالحوادث التي تطال المصريين دون حل من السلطات الفاشلة، على حد وصف المغردين.

وكانت مصادر قبلية في سيناء أكدت قيام مسلحين بالاعتداء على رتلٍ للشرطة المصرية في أثناء مروره على الطريق الدولي الرابط بين مدينة العريش وبئر العبد؛ مما أدى إلى مقتل وإصابة كل من كان في الرتل.

وأوضحت أن بداية الهجوم كانت بتفجير عبوة ناسفة في سيارة التشويش على العبوات الناسفة والمواد المتفجرة؛ مما أدى إلى تدميرها، وخلال تقدُّم المدرعات، التي كانت تتبع سيارة التشويش على الطريق، قام المسلحون بتفجير عبوات ناسفة في المدرعات؛ مما أدى إلى تدمير مدرعتين وإصابة من فيهما.

وأكدت المصادر، نقلاً عن شهود عيان، أن المسلحين اقتربوا من الرتل، ودمروا مدرعتين أخريين بقذائف مضادة للدروع؛ مما أدى إلى اشتعال النيران فيها، ومن ثم أجهز المسلحون على بعض المصابين.