شبكة رصد الإخبارية

كوريا الجنوبية تؤكد: غاز مشع نتج من تجربة بيونج يانج النووية

كيم كونج يشرف على أحد تجارب كوريا النووية

أكدت كوريا الجنوية رصد آثار انبعاث غاز الزينون المشع نتجت عن تجربة نووية لكوريا الشمالية، أوائل الشهر الجاري.

وقالت سيول، إنها لم تتمكن من إذا كانت كانت التجربة لقنبلة هيدروجينية، كما زعمت بيونجيانج، أم لا.

وأشارت سيول إلى أن لجنة السلامة والأمن النووي رصدت آثار نظير الزينون 133 تسع مرات، بينما رصدت المعدات المتنقلة قبالة الساحل الشرقي للبلاد آثارا للنظير المشع أربع مرات.

وأوضحت اللجنة، أنه «كان من الصعب معرفة مدى قوة التجربة النووية من كمية الزينون التي تم رصدها.. لكن يمكننا القول إن الزينون مصدره كوريا الشمالية»، لافتة إلى أنه «ليس لها تأثير على البيئة والسكان في كوريا الجنوبية».

والزينون غاز عديم اللون، يوجد في الطبيعة، ويستخدم في تصنيع بعض أنواع الإضاءة. لكن الزينون-133 المرصود نظير مشع لا يوجد في الطبيعة، وارتبط في السابق بتجارب كوريا الشمالية النووية.

وأعلنت كوريا الشمالية عن إجرائها سادس تجاربها النووية في 3 سبتمبر، ما دعا دول العالم للمطالبة بتشديد العقوبات عليها، ومحاولة الحيلولة دون إكمال برنامجها النووي، خاصة بعد تهديد بيونج يانج بضرب جزيرة جوام الأميركية.