شبكة رصد الإخبارية

فيلم ماتيلدا يثير الجدل في روسيا.. والكرملين يتوعد المتشددين

أثار فيلم ماتيلدا الجدل في روسيا، بين المتشددين وصناع الفيلم ودور العرض السينمائي، ويتناول الفيلم علاقة غرامية بين آخر القياصرة الروس وراقصة باليه شابة.

ومن المقرر عرض فيلم ماتيلدا عالمياً في أواخر أكتوبر المقبل، والتي جرت أحداثه في أواخر القرن التاسع عشر بين ولي العهد الروسي آنذاك نيقولا الثاني وراقصة الباليه نصف البولندية ماتيلدا كشيسينسكايا.

وهاجم العديد من القوميين والمتطرفين الفيلم وصناعه، واعتبروه يحتوي على معلومات غير حقيقية، وكانت سلسلة سينما بارك وفورمولا كينو أكبر سلسلة لدور السينما في روسيا، قد أعلنت أنها لن تعرض الفيلم بعد تعرضها للعديد من التهديدات.

وأوضح الكرملين إنه لن يقبل الهجمات والتهديدات قبل طرح فيلم ماتيلدا، وشدد على أن الشرطة لن تتهاون مع أي سلوك متطرف، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء رويترز.
وأضاف ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين في تصريحات صحفية حول الجدل الذي أثاره الفيلم والتهديدات التي تلقتها دور العرض، قائلًا «لا يوجد شك في أن الشرطة ستمنع أي نشاط متشدد».

الجدير بالذكر أن الكنيسة الأرثوذوكسية الروسية تعتبر آخر القياصرة، الذي أعدمه البلاشفة في 1918، شهيداً، وإزداد تأثير الكنيسة بصورة كبيرة وخاصة بعد سقوط الشيوعية في 1991.