شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

3 تحديات أمام ريال مدريد قبل مواجهة باريس سان جيرمان الأوروبية

لاعبو ريال مدريد - صورة أرشيفية

لا يزال فريق ريال مدريد الإسباني، يعاني من تراجع كبير في المستوى الفني للاعبين والجهاز الفني، بقيادة الفرنسي زين الدين زيدان، على الرغم من الفوز الأخير على فالنسيا.

حقق ريال مدريد فوزًا كبيرًا على حساب فالنسيا، برباعية مقابل هدف واحد، خلال المباراة التي جمعت بين الفريقين في الأسبوع الـ21 من الدوري الإسباني.

فوز ريال مدريد جاء بعد أيام قليلة من الخسارة أمام ليجانيس، والخروج من كأس ملك إسبانيا، من دور ربع النهائي، في مفاجأة مدوية.

ويستعد فريق ريال مدريد، لخوض مواجهة صعبة للغاية أمام العملاق الباريسي، باريس سان جيرمان، الذي يمتلك هجوم من أقوى الخطوط في الدوريات الخمس الكبرى، وذلك في دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا.

وفي التقرير، نستعرض أبرز التحديات أمام ريال مدريد، في الفترة الحالية، لتحقيق نتيجة إيجابية أمام باريس سان جيرمان، في دوري الأبطال.

كريم بنزيما ورونالدو

الهجوم
هجوم ريال مدريد هو أحد نقاط الضعف الواضحة وسبب كبوة «الملكي» خلال الموسم الحالي، خاصة بعد تراجع مستوى الثنائي كريستيانو رونالدو وكريم بنزيما، اللذين كان سببا في إهدار العديد من الفرص السهلة أمام المرمى في كثير من المناسبات.

ويعد أبرز الأسباب في تراجع مستوى هجوم ريال مدريد، هو غياب رونالدو عن التهديف، بعد أيام فقط من تتويجه بالكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم، للمرة الخامسة في تاريخه، إلا أنه سجل 4 أهداف فقط حتى الآن في الدوري، في واقعة تحدث للمرة الأولى.

ويسعى زيدان لحل مشكلات الهجوم، وإعادة الثقة للثلاثي، رونالدو وبنزيما وبيل، من أجل تحقيق الطموحات والتأهل في دوري الأبطال.

زين الدين زيدان

وسط الملعب
وسط ملعب ريال مدريد، كان أحد الأسباب وراء تفوق الفريق في حقبة زين الدين زيدان، ومصدر قوة الفريق الذي أسهم في التتويج بـ5 بطولات، إلا أن الموسم الحالي شهد تراجعا كبيرا في مستوى الثلاثي، مودريتش، كروس وإيسكو، وكذلك وسط الملعب المدافع، كاسيميرو.

ويمثل مركز وسط الملعب المدافع، أحد أهم الثغرات في وسط ملعب ريال مدريد، خاصة في الوقت الذي يشن فيه الفريق هجمات على الخصم؛ إذ ظهر سوء تمركز كاسيميرو في مناسبات عدة، فيتعين استعادة التركيز والسيطرة على الكرة، والتدخل الفني من الجهاز الفني، كالذي حدث في مباراة فالنسيا الأخيرة.

زيدان قرر تقليل مهام لوكا مودريتش الهجومية في مباراة فالنسيا، والزامه بأدوار دفاعية بجانب كاسيميرو، وهو الأمر الذي أضاف تمسك لخط وسط «الميرنجي».

بيريز وزيدان

الاستقرار
الفترة الأخيرة في ريال مدريد، شهدت الكثير من التوتر بين الإدارة والجهاز الفني، الأمر الذي تسبب في زيادة تكهنات الصحافة الإسبانية، بإمكانية رحيل «زيزو» عن تدريب الفريق.

ويتعين على الإدارة، ضرورة فرض الاستقرار على الفريق، وجاهزه الفني، لاستعادة المستوى، والتركيز على تحقيق الانتصارات محليًا أولًا، ثم أوروبيًا.



X