شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

أم تعاقب طفليها بالسير 7 كيلومترات في أجواء ثلجية حاملين لافتة توضح السبب

قامت أم كندية بإجبار طفليها الصغيرين على الذهاب إلى المدرسة سيراً على الأقدام لمسافة تصل إلى 7 كيلومترات، وذلك بعد الشكوى من تصرفهما تجاه سائق الحافلة المدرسية.

وذكرت صحيفة الإندبندنت البريطانية أن الأم التي لم يذكر اسمها، من بلدة هارو، بمقاطعة أونتاريو الكندية، قد أعطت أبنائها لوحة كرتونية مكتوب عليها «لأننا كنا سيئين مع سائق الحافلة المدرسية، ماما جعلتنا نمشي».

وكتبت الأم في حسابها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك «أولادي كانوا سيئين مع سائق حافلتهم، وقد تلقّيت اتصالاً من المدرسة بالأمس ينبهني»، ليقوم نحو 40 ألف من مستخدمي فيس بوك بتداول الصورة التي نشرتها الأم.


وأوضحت الأم أنها قامت بالسير هي وأبنائها من البيت وحتى المدرسة لتريهما كيف سيصبح الأمر كل يوم إذا تم طردهما من الحافلة المدرسية، مشيرة إلى أنهم تعلموا الدرس عقب وصولهم للمدرسة بعد ساعتين.

الجدير بالذكر أن منشور الأم بموقع فيس بوك قد حاز على أكثر من 28.000 إعجاب، وكتب المئات العديد من التعليقات حول اتفاقهم مع ما قامت به الأم، معتبرين أن ما قامت به هو عقاب مبتكر.

إلا إن هذا العقاب لقى اعتراضًا من إحدى الجمعيات المهتمة بحقوق الطفل التي تواصلت معهم الأم لتفسير موقفها، ليؤكد مسؤولو الجمعية أنهم غير معترضين على العقوبة ولكن اعتراضهم كان على التشهير بالطفلين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بحسب ما ذكر موقع سبوتنيك.