شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

المصريون يترقبون ارتفاعًا جديدًا بأسعار الدواجن والحبوب الغذائية.. تعرف

معاناة المصريين

توقع عدد من الخبراء، ارتفاع مرتقب بأسعار السلع الغذائية في مصر، خلال الفترة المقبلة، مستندين على آخر التقارير الحكومية التي أكدت ارتفاع الأسعار العالمية للحبوب بأنواعها، مثل: القمح والذرة الصفراء والشعير، وسط توقعات باستمرار ارتفاع أسعارها حتى شهر مايو المقبل.

وبحسب تقارير عالمية، فإن السعر العالمي للقمح ارتفع من 163 دولارًا للطن خلال يناير الماضي، إلى 179 دولارًا للطن خلال شهر فبراير، فيما من المتوقع استمرار ارتفاع السعر إلى 184 دولارا للطن بحلول شهر مايو المقبل.

وارتفع سعر الذرة الصفراء بالغا 146 دولارا للطن خلال فبراير الماضي، مع توقعات بارتفاع السعر بحلول شهر مايو المقبل إلى 153 دولارا للطن.

وقفز سعر الشعير خلال فبراير الماضي، مسجلا 128 دولارا للطن، مع توقعات بوصول السعر إلى 151 دولارا للطن بحلول مايو المقبل.

الدواجن

ومن المتوقع أن تشهد أسعار الدواجن ارتفاعا خلال الفترة القادمة؛ نظرا لارتفاع تكلفة الإنتاج بشكل كبير وتأثيرها بشكل مباشر على أسعار الدواجن المحلية، وفقا لشعبة الثروة الداجنة بغرفة القاهرة التجارية.

وقال الخبير الاقتصادي، محمد فاروق، لـ«رصد»، إن زيادة أسعار عوامل الإنتاج المختلفة أدت إلى زيادة الأسعار بشكل ملحوظ؛ حيث ارتفعت أسعار الأعلاف بنحو 300 جنيه في الطن الواحد ووصل سعر الطن إلى ما يقرب 7200، مشيرا إلى أن المزارعين ومربي الدواجن قاموا بتحميل التكاليف الزائدة على سعر البيع للتاجر.

اللحوم

وشهدت أسعار اللحوم ارتفاعا ملحوظا خلال الأسابيع القليلة الماضية؛ حيث ارتفع سعر الكيلو بنحو 10 جنيهات.

وأرجأ الجزارون ارتفاع الأسعار بسبب زيادة أسعار الأعلاف في السوق، فضلا عن ارتفاع أسعار النقل.

طارق عامر، محافظ البنك المركزي

التضخم

وردت الحكومة على الارتفاعات الأخيرة بأنها غير حقيقية، مستندة على معدلات التضخم المتراجعة؛ حيث قال الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، إن معدل التضخم السنوي العام انخفض إلى 14.3% في فبراير 2018 على أساس سنوي.

وأوضح الجهاز، في بيان، اليوم الخميس، أن الرقم القياسي العام لأسعار المستهلكين لإجمالي الجمهورية لشهر يناير 2018 سجل 267 نقطة، بارتفاع 0.3% عن شهر يناير الماضي.

وأضاف أن التضخم الشهري تراجع على إثر انخفاض أسعار الحبوب والخبز بنسبة 2.9%، ومجموعة اللحوم والدواجن بنسبة 1%، والأسماك والمأكولات بنسبة 1.9%، وذلك على الرغم من انخفاض الخضراوات بنسبة 0.3%، والملابس بنسبة 5.6%، والمفروشات بنسبة 1.7%.



X