شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

ارتفاع جديد للدولار أمام الجنيه المصري.. تعرف على الأسباب

دولار امريكي

سجل سعر الدولار ارتفاعا جديدا أمام الجنيه المصري، خلال تعاملات اليوم الخميس، ليصل أعلى سعر للشراء لنحو 17.66 جنيه، و17.76 جنيه للبيع.

وكان سعر الدولار قد شهد استقرارا خلال الأشهر الـ5 الماضية لدى مستويات الـ17.64، على الرغم من التوقعات السابقة للمؤسسات الأجنبية والحكومة في مصر بتراجعه خلال العام الجاري لنحو 14 جنيها.

وأكدت التصريحات الأخيرة للمسؤولين، على استمرار ارتفاع سعر الدولار في مصر أمام الجنيه؛ حيث كشفت بيانات الموازنة الجديدة عن ارتفاع سعر الدولار لنحو 17.25 جنيه مقارنة بنحو 16 جنيها كانت قد حددتها الموازنة الجارية، سعرا للدولار أمام الجنيه المصري.

أسباب

وقال الخبير المصرفي، تامر صادق، لـ«رصد»، إن تحرك سعر الدولار لأعلى يأتي ضمن التجهيزات المكثفة لاستقبال شهر رمضان، موضحا زيادة الطلب على الدولار خلال الفترة الجارية للإيفاء بطلبات الاستيراد -والتي تراجعت بالمقارنة مع الأعوام الماضية- لتلبية احتياجات الأفراد خلال الشهر الكريم.

وأشار إلى أن الارتفاع الأخير بسعر الدولار محجم نسبيا، وذلك بسبب (الانتظار) لموجات الغلاء القادمة ونتائجها والتي من المتوقع أن ترفع سعر الدولار لنحو 18 جنيها.

وسجلت كل من بنوك كريدي أجريكول، الأهلي الكويتي، أبوظبي الإسلامي والإمارات دبي الوطني 17.66 جنيه سعر الدولار.

وسجلت بنوك الأهلي المصري، الزراعي المصري، قطر الوطني ومصر أقل سعر شراء للدولار عند 17.57 جنيه.

الموازنة الجديدة

وكشف وزير المالية، عمرو الجارحي، عن وصول سعر الدولار بالموازنة الجديدة لنحو 17.25 جنيه بدلا من 16 جنيها كانت قد حددتها الموازنة السابقه 2017-2018.

وانخفضت قيمة الجنيه المصري إلى النصف بعدما حررت مصر سعر صرف العملة في نوفمبر 2016، وارتفعت بشكل ضئيل منذ ذلك الحين رغم تحسن بعض المؤشرات الاقتصادية.

زيادات ضخمة

وتستهدف الحكومة، خفض دعم المواد البترولية في مصر، بنحو 26% ودعم الكهرباء 47% في مشروع موازنة السنة المالية المقبلة 2018-2019.

ويصل حجم دعم الوقود المستهدف في الموازنة الجديدة إلى 89.075 مليار جنيه، انخفاضا من نحو 120.926 مليار جنيه مستهدفة في 2017-2018.

التضخم

وبلغ التضخم أعلى مستوياته في يوليو 2017 بعد أن ارتفع فوق 30% وصولا لـ35% قبل أن يتراجع منذ نوفمبر، ويستهدف البنك المركزى خفض التضخم إلى 10-16% بنهاية هذا العام.

قال الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، إن معدل التضخم السنوي العام انخفض إلى 14.3% في فبراير 2018 على أساس سنوي، وسجل معدل التضخم السنوي العام نحو 17% في يناير 2018.