شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

نائب أميركي: الحكام العرب هم المستفيدون من إدارة ترامب

نشر موقع «ذا هيل» الأميركي مقالا للنائب الأميركي كيري كونولي يستعرض فيها سلوك وزير خارجية بلاده، وخطابه في الجامعة الأميركية في القاهرة الأسبوع الماضي.

وقال في المقال الذي ترجمته «عربي21»: «تشكل تصريحات وزير الخارجية مايك بومبيو في القاهرة الأسبوع الماضي واحدة من أكثر العروض فظاظة لوزير خارجية في الذاكرة الحديثة. حثنا الوزير على «الاعتراف بالحقيقة» من خلال إدانة سياسات الإدارة الأميركية السابقة في الشرق الأوسط في عهد الرئيس باراك أوباما وقدم ضمانات الآن، بأنه تحت إدارة ترامب، يمكنك مرة أخرى الاعتماد على أميركا باعتبارها «قوة للخير في الشرق الأوسط». متسائلا: «ماذا كان يعني؟».

وأضاف أنه «يمكنك الاعتماد علينا، إذا كنت ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان (MBS) يأمر بالقتل الوحشي وتقطيع أوصال الصحفي المقيم في الولايات المتحدة والمشهور عالميا جمال خاشقجي. وعلى الرغم من تقييم الاستخبارات الأميركية بأن ولي العهد السعودي أمر باغتيال خاشقجي، فقد سمح الرئيس ترامب لولي العهد بالتهرب من العدالة. هذا الأسبوع، قال الوزير بومبيو إن الإدارة تتوقع من السعودية أن تحاسب «كل شخص» مسؤول عن مقتل خاشقجي، بينما ابتسم إلى جانب كبير مهندسي مخطط الاغتيال».

وتابع: «يمكنك الاعتماد علينا، إذا كنت عبد الفتاح السيسي تشن حملة قمع غير مسبوقة على المنشقين، وترتكب عددا لا يحصى من انتهاكات حقوق الإنسان باسم القضاء على الإرهاب. على الرغم من توجيه السيسي لقواته الأمنية لجزع أكثر من 800 متظاهر في واحدة من أكثر عمليات القتل الجماعي دموية في العصر الحديث، منح الرئيس ترامب الجنرال السيسي زيارة رسمية للبيت الأبيض، وأشاد به على قيامه «بعمل رائع في غاية الأهمية». وفي هذا الأسبوع، أشاد الوزير بومبيو بجهود السيسي لتعزيز الحرية الدينية، في حين تواصل حكومته النظر في الاتجاه الآخر عندما يقع العنف ضد الأقليات الدينية، وخاصة المسيحيين الأقباط.

وقال أيضا: «يمكنك الاعتماد علينا، إذا كنت روسيا وإيران، حيث تتنافس على النفوذ في سوريا وتدعم النظام القاتل للرئيس السوري بشار الأسد».

وأوضح: «أعلن الرئيس ترامب بشكل مفاجئ في كانون الأول/ديسمبر، أنه يأمر بالانسحاب الفوري للقوات الأمريكية، متخليا عن حلفائنا في التحالف ضد داعش».

وقال على الجهة الأخرى: «لكن، لا يمكنك الاعتماد على هذه الإدارة إذا كنت لجين الهذلول، وهي ناشطة سعودية في مجال حقوق الإنسان تم سجنها وتعذيبها بعد الدعوة إلى رفع الحظر على قيادة النساء».

وأضاف: «لا يمكنك الاعتماد على هذه الإدارة إذا كنت علاء عبد الفتاح، وهو صحفي مصري تم اعتقاله بسبب كتاباته عن انتهاكات حقوق الإنسان من قبل الشرطة وقوات الأمن».

وأردف: «لا يمكنك الاعتماد على هذه الإدارة إذا كنت من السكان الأكراد في قرية في شمال سوريا، أو أصوات أخرى تعتمد على أمريكا للوقوف على مبدأ، خاصة عندما يكون ذلك صعبا».

وأضاف: «لهذا السبب يتعين على الكونجرس أن يدافع عن القيم الأميركية، حيث تراجعت إدارة ترامب في ذلك. وفي ديسمبر، أقر مجلس الشيوخ بالإجماع قرارا يلوم ولي العهد السعودي على مقتل جمال خاشقجي، ويصر على أن المملكة العربية السعودية تتحمل المسؤولية عن أي شخص مسؤول عن وفاته».



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية