شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

كوشنر يرفض «مبادرة السلام العربية» ويعلن مشاركة «المغرب» في مؤتمر المنامة

أعرب جاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، عن رفضه لمبادرة السلام العربية لعام 2002 كأساس لحل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، وذلك قبيل ساعات من انطلاق «مؤتمر المنامة» في البحرين.

و«مبادرة السلام العربية»، التي تُعرف أيضا بـ«المبادرة السعودية»، هي مقترح اعتمدته جامعة الدول العربية في قمتها التي عقدتها في بيروت عام 2002.

وتنص المبادرة على إقامة دولة فلسطينية معترف بها دوليًا على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، وحل عادل لقضية اللاجئين الفلسطينين، وانسحاب الاحتلال الإسرائيلي من هضبة الجولان السورية المحتلة والأراضي التي ما زالت محتلة في جنوب لبنان، مقابل اعتراف الدول العربية بإسرائيل، وتطبيع العلاقات معها.

وقال كوشنر في مقابلة مع قناة الجزيرة القطرية بالبيت الأبيض، قبيل مغادرته إلى البحرين إن «كل الأطراف التي تواصلت معها تتحدث عن المبادرة العربية التي كانت جهدًا عظيما».

واستدرك «لكن لو كان بالإمكان التوصل إلى حل بموجبها لكان ذلك قد تم منذ زمن بعيد، وعليه يجب علينا جميعًا أن نعترف أنه إذا تم التوصل إلى تسوية فلن يكون ذلك على أساس المبادرة العربية بل سيكون في موقع ما بين المبادرة العربية والموقف الإسرائيلي».

وعن الانتقادات التي توجّه إلى قرار ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، قال كوشنر في مقابلة تليفزيونية، إن ذلك من حق الولايات المتحدة، والكونجرس سن هذا التشريع منذ سنوات.

ورأى المستشار الأميركي وصهر ترامب أن ورشة المنامة التي دعت له الولايات المتحدة في إطار «صفقة القرن» قد حققت نجاحًا.

أموال صفقة القرن

نصيب مصر 9 مليارات دولار..كوشنر يكشف الخطة الاقتصادية لصفقة القرن: تتكلف 50 مليار دولار

Publiée par ‎شبكة رصد‎ sur Dimanche 23 juin 2019

وقال في هذا الصدد إن الورشة قد حققت فعلا نجاحا حيث ستحضر دول المنطقة، كما ستحضر عديد من دول العالم رغم أن هناك جهات تقول لهم ألا يحضروا، كاشفا عن مشاركة دولة المغرب لورشة المنامة.

وأعلن المغرب مشاركته في «مؤتمر المنامة»، الذي تحتضنه البحرين، بحسب وزارة الخارجية المغربية.

وقالت الناطق باسم الوزارة الخارجية المغربي، إنه «بدعوة من حكومتي مملكة البحرين والولايات المتحدة الأميركية، يشارك إطار من وزارة الاقتصاد والمالية بالمملكة المغربيةفي أشغال «الورشة حول السلام والازدهار»، التي تحتضنها العاصمة البحرينية المنامة يومي 25 و26 يونيو الحالي».

ولفت إلى أن «هذه المشاركة تأتي انطلاقا من الموقف الثابت والدائم للمملكة المغربية من أجل حل دولتين، تتعايشان جنبا إلى جنب في سلام واستقرار، يضمن إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة».

ويأتي إعلان الرباط عن المشاركة على الرغم من الاحتجاجات التي عرفتها بعض المدن في البلاد؛ رفضًا لمشاركتها.

وينطلق الثلاثاء مؤتمر «ورشة الازدهار من أجل السلام»، المعروف بـ«مؤتمر المنامة»، في البحرين، ويستمر حتى غد الأربعاء.

المؤتمر الذي سيترأسه صهر ترامب دعت له الولايات المتحدة، ويتردد أنه ينظم لبحث الجوانب الاقتصادية لخطة التسوية السياسية الأمريكية بالشرق الأوسط المعروفة باسم «صفقة القرن»، وفق إعلام أميركي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية