شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

شاهد.. ظهور مثير لـ «وائل غنيم» يحدث ضجة عبر مواقع التواصل الاجتماعي

طالب «وائل غنيم»، أحد أبرز رموز ثورة 25 يناير، الثلاثاء، الفنان ورجل الأعمال “محمد علي” بالتوقف عن الحديث، فيما وجه نداء لـ «السيسي» يحثه على الاعتذار لزوجة الرئيس الراحل «محمد مرسي»، لتعرضها للظلم الشديد على يديه بعد فقدها لزوجها وابنها الأصغر «عبد الله مرسي»؟.

وطالب الناشط السياسي، في مقطعي فيديو نشرهما عبر حسابه الشخصي على «فيسبوك»: «أنا في هذه الظروف وأسامح نفسي، وأنتم جميعا في حالة قلق وترونني في حالة جنون، أود أن أشكر والدتي، لأنها هي من علمتني احترام الناس واحترام كرامتي، حينما سافرت للخارج لم أخرج كي أهين نفسي».

وطالب «غنيم»، الفنان ورجل الأعمال «محمد علي» بوقف إطلالاته عبر وسائل التواصل الاجتماعي للحديث عما يقول إنه فساد في الجيش والنظام بمصر، قائلا «يا محمد علي اتلم وبطل شتيمة عيب كدا وأنت جاي عايز فلوس».

Publiée par Wael Ghonim sur Mardi 10 septembre 2019

وكان الفنان والمقاول «محمد علي»كشف وقائع مفزعة عن حجم الفساد في مشاريع «السيسي» المتمثلة في إهدار المال العام عبر الإنفاق على مشروعات تستهدف مصالح شخصية ودون دراسة جدوى أو مكاسب اقتصادية.

ووجه «محمد علي» اتهامات بسرقة أموال الشعب المصري لـ «السيسي» وزوجته واللواء «كامل الوزير» (الرئيس السابق للهيئة الهندسية للقوات المسلحة)، وقيادات عسكرية أخرى، بينها اللواء «عصام الخولي» مدير إدارة المشروعات بالهيئة الهندسية.

ارحل يا سيسي

بسبب فيديوهات محمد علي.. وسم #ارحل_ياسيسي يعود لقائمة الأكثر تداولا في مصر

Publiée par ‎شبكة رصد‎ sur Vendredi 6 septembre 2019

وكشف «غنيم»، أنه اتصل سابقا بوزير الخارجية الإماراتي، «عبد الله بن زايد»، موجها له الشتائم، مضيفا: «بن زايد يسمعني الآن، وسيغضب من كلامي هذا، لكن ذلك الأمر عادي بالنسبة لي لابد أن يفهم إنه خلاص، وإذا كنتم تريدون قتلي فاقتلوني. أنا تعبت منكم جميعا، ولابد أن نهدأ».

وتكهن العديد من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بأن «غنيم» يمر بحالة نفسية وظروف صحية صعبة، حيث ظهر للمرة الأولى وقد بدا عليه تغير كبير في ملامحه، حيث كان حليق الشعر، ولونه يميل للسواد.
وأضاف في فيديو أخر: «أتمنى أن يصبح السيسي شخصا جيدا، وأن تصبح مصر بحالة جيدة، وأتمنى خروج المعتقلين من السجون».

وعبر «غنيم» عن حزنه لحال زوجة الرئيس الراحل  «محمد مرسي»، قائلا: «كما أتمنى أن تهدأ أم عبد الله، وهي التي حبس زوجها ثم توفاه الله، ثم توفي نجلها، أتمنى أن تهدأ هذه السيدة، لأننا جميعا وصل بنا الحال لنسيان هذه السيدة وما تتعرض له من عذاب كبير، لأننا كلنا لم يصبح لدينا دم».

ووجه رسالة لـ «السيسي» قائلا «يا سيسي لو عندك دم، اذهب لهذه السيدة وقبّل يدها، وأثبت لنا إنك فعلا عندك دم، وأن والدتك استطاعت تربيتك».

وأضاف: «وإن لم تفعل ذلك فإن والدتك لم تفلح في تربيتك، لأنك أوجعت هذه السيدة وألحقت بها أضرارا بالغة، ولو كانت والدتك على قيد الحياة لقالت لك إن ما تفعله خطأ».

Publiée par Wael Ghonim sur Mardi 10 septembre 2019

وأكمل غنيم كلامه لـ«السيسي»: «لن أقوم بسبك، لأنني أعرف أن بداخلك خير، لكن رجاء اذهب لهذه السيدة، وقبّل يدها، وقل لها إنك آسف».

و «وائل غنيم»، هو أحد أبرز رموز ثورة 25 يناير ومطلق شرارتها، ومؤسس صفحة «كلنا خالد سعيد» على «فيسبوك» التي دعت لمظاهرات ثورة يناير 2011 التي أطاحت بالرئيس المخلوع «حسني مبارك»، وقد غادر البلاد بعد رحيل «مبارك»، وظل بعيدا عن الأضواء.

وتباينت ردود فعل النشطاء عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»حول ما قاله «غنيم».



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية