شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

في الذكرى التاسعة للثورة.. مواقع التواصل تغرد «ثورة الغضب 25»

في الخامس والعشرين من يناير كل عام، يحيي المصريون ذكرى ثورتهم الخالدة التي أطاحت برأس نظام متجذر منذ ثلاثين سنة حينها.

وكان الملايين يتوجهون إلى ميدان التحرير والميادين الرئيسية بكافة أنحاء الجمهورية في أول عامين بعد الثورة، إلى أن تولى عبدالفتاح السيسي حكم البلاد، فأغلق ميدان التحرير بالحديد والنار.

وتجعل الدولة الخامس والعشرين من يناير كل عام، موعدا لحالة التأهب القصوى والاستنفار الأمني واحتفالات الشرطة وتوزيع الورود على المواطنين، في غياب تام لمظاهر الاحتفال بالثورة.

ورغم غياب الثوار عن المشهد بين اعتقال وقتل ومطاردة، لم يغب إحياء الثورة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فتصدر هاشتاج «#ثوره_الغضب_25» مواقع التواصل في مصر.

وغرد عشرات الآلاف على الهاشتاج مشارِكين صور ميدان التحرير بالثورة، وصورهم الشخصية في الـ18 يوما، ومتذكرين الشهداء.

وهذه كانت بعض التغريدات:



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية