شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وزير الدفاع التركي يزور ليبيا ويؤكد استمرار قوات بلاده بالعمل

أكد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، الثلاثاء، أن وجود الجنود الأتراك في ليبيا جاء من أجل مساعدة الليبيين وحمايتهم.

تصريح أكار جاء خلال لقائه الجنود الأتراك العاملين في ليبيا ضمن فعالية حضرها قادة عسكريون ليبيون على رأسهم رئيس الأركان محمد الحداد.

وشدد أكار أن تركيا ستواصل الوقوف إلى جانب البلدان الصديقة في قضاياها العادلة ودفاعها عن حقوقها ومصالحها.

وأشار إلى أن تركيا وليبيا تمتلكان تاريخا وقيما مشتركة، قائلا: “لذلك فإن وجود الجنود الأتراك في ليبيا مصدره حماية حقوق وقوانين إخوانهم ومساعدتهم”.

وأضاف: “سيادة واستقلال ليبيا مهم وكان هناك مجموعة من المشاكل عند قدومنا، وبذلنا كل الجهود الممكنة ليل نهار برًا وجوًا وبحرًا من أجل إزالة هذه المشاكل”.

وتابع: “وحصلنا على نتائج هامة، وتركيا مع أشقائها الليبيين يواصلون العمل جنبا إلى جنب من أجل تحديث وتنظيم القوات المسلحة الليبية”.

ولفت إلى أن معلومات وخبرات رئيس الأركان الليبي الحداد وآمر المنطقة العسكرية الغربية أسامة جويلي، وقائد منطقة طرابلس اللواء عبد الباقي مروان، ساهمت بشكل كبير في نجاح العمليات بليبيا.

وأكد أكار أن الأمر المهم حاليا يتمثل في إحلال السلام والهدوء في ليبيا واستمرار سريان وقف إطلاق النار.

وأردف:” لم ولن ننسى مقتل 26 شابا في الكلية الحربية والمقابر الجماعية في ترهونة، ومن جانب آخر سنقوم بما نقدر عليه بما في ذلك أنشطة التدريب والمساعدة والاستشارات على رأسها إعادة الحياة إلى طبيعتها وتطهير المناطق من العبوات الناسفة والألغام”.

وأشار إلى أن تركيا قدمت إلى اليوم خدمات طبية شملت أكثر من 10 آلاف معاينة وعلاج للأشقاء الليبيين، إضافة إلى إبطال مفعول 4 آلاف و407 عبوة ناسفة.

وشدد على ضرورة دعم الحكومة الليبية برئاسة عبد الحميد الدبيبة، مبينا أنهم سيبذلون ما باستطاعتهم من اجل استمرار مناخ الهدوء في ليبيا إلى حين إجراء الانتخابات في ديسمبر القادم.

وأكد أكار أن الأمر المهم حاليًا يتمثل في إحلال السلام والهدوء في ليبيا واستمرار سريان وقف إطلاق النار.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020