شبكة رصد الإخبارية

وصفوه بـ«خادم التطبيع».. زيارة بن سلمان لـ«إسرائيل» تشعل مواقع التواصل

محمد بن سلمان

توالت ردود الأفعال عقب كشف صحيفة «نوغا تارنوبولكس» المتخصصة في الشأن الإسرائيلي أنّ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، زار «إسرائيل» سرًا.

وتناولت تقارير إسرائيلية خبرا يفيد بأنّ ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، زار دولة الاحتلال الإسرائيلي، الأسبوع الماضي وهو ما أكدته صحيفة «جيروسالم بوست».

وكان تصريحا لرئيس الوزراء الإسرائيلي وصف فيه تطور العلاقة بين بلاده مع الدول العربية، بأن وضعها «غير مسبوق»، لافتا غلى أن حجم التعاون أصبح «هائل»، وأكبر من اي وقت مضى.

كما أعلن نتنياهو في وقت سابق أن «الدول العربية في المنطقة أصبحت لا ترى إسرائيل كعدو بل كحليف».

وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية، مايو الماضي، أن دولا خليجية عرضت على إسرائيل إقامة علاقات أفضل معها، تتضمَّن إقامة روابط اتصالاتٍ مباشرة مع إسرائيل، ومنح الطائرات الإسرائيلية حق الطيران عبر أجواء هذه الدول، ورفع القيود المفروضة على بعض أشكال التجارة.

زيارة مرتقبة لسلمان

ومن جهتها علقت الكاتبة الإسرائيلية بموقع «إن آر جي» شمريت مائير،  بأننّ هذه الزيارة ستعقبها زيارة مرتقبة للملك سلمان بن عبدالعزيز.

وقال المغرد السعودي الشهير «العهد الجديد» إن «هذه ليست الزيارة الأولى لMBS (محمد بن سلمان)فقد أعلنت هآرتس سابقا عن زيارة سرية قام بها في2015 وأكدت أنه يلتقي بقادة صهاينة بشكل دوري.

ونشر الباحث الإسرائيلي المختص بالدراسات الشرق أوسطية، مايكل كوهين تغريدة قال فيها «مرحباً به في وطنه الثاني ولا عزاء للإرهابين والمحرضين الذين يريدون الدمار للمنطقه ، السلام العربي الاسرائيلي هو الحل».

ودشن رواد مواقع التواصل الاجتماعي، هاشتاج «#ابن_سلمان_زار_اسرائيل »، تداولوا خلاله التقارير الإسرائيلية التي تكشف الزيارة السرية لولي العهد السعودي إلى دول الاحتلال.

وجاءت ردود الأفعال كالتالي: